م/ماجدة باكحيل ـ رئيسة قطاع المرأة بالاتحاد التعاوني الزراعي

من خلال الواقع الحالي للجمعيات وفي ظل الازمات والحصار على بلادنا يتطلب الامر الى جهد كبير في كافة المجالات لضمان نجاح وتنمية القطاع التعاوني الزراعي على المستوى الاقتصادي للمساهمة في تنمية الإنتاج الزراعي ومكافحة الفقر بين صفوف الاسر الريفية على مستوى المحافظات للنهوض بالحركة التعاونية الزراعية من خلال تشجيع انشاء الجمعيات التعاونية الزراعية النسوية وادماجها في العمل التعاوني وتمكينها اقتصاديا واجتماعيا.                                            تأكيدا على الدور الكبير الفعال والمحوري الذي تقوم فيه  المرأة الريفية في اليمن  فهي تعتبر القوة الدافعة لتحقيق الامن الغذائي لمساهمتها الحيوية في النشاطات الاقتصادية الإنتاجية ا لمختلف المحاصيل الزراعية   في جميع مراحل الإنتاج واعتبارها المسؤله عن   القيام بأعمال التدبير الاقتصادي  المنزلي ومن هذا المنطلق يقوم الاتحاد التعاوني الزراعي بالاهتمام  بقطاع المرأة في الريف لمختلف المحافظات  ودعم أنشطتها الزراعية للتخفيف من الفقر من خلال تعزيز دورها في التمكين الاقتصادي ورفع مهاراتها الفنية باستخدام الأساليب  الحديثة في العمليات الزراعية من البذرة الى السوق  الى جانب تقليل الفاقد ما بعد الحصاد من خلل قيامها بالعمليات التصنيعية لمختلف المحاصيل الزراعية اما فيما يخص  مساهمتها في قطاع الإنتاج الحيواني فهي مساهمة كبيرة وواضحة من حلابة ورعي وتنظيف الحظائر والتغذية  وتصنيع جميع مشتقات الالبان 

اهم الإنجازات الذي قام بها قطاع المرآه  في الاتحاد التعاوني الزراعي خلال عام 2022 م

  بجهود من قيادات الاتحاد التعاوني الزراعي ووزارة الزراعة والري من اجل دعم قطاع المرأة في إطار العمل التعاوني فقد قام قطاع المرآه بالعديد من الإنجازات التي تهدف الى تعزيز دور المرأة وتمكينها اقتصاديا نظر لمساهمتها في زيادة الإنتاج الزراعي من خلال

  1. تم انشاء المعمل التعاوني الزراعي في مبنى الاتحاد وتجهيزه بالأدوات الضرورية والمتاحة لتصنيع منتجات محلية من المحاصيل الزراعية مثل المربيات والعصائر والمخللات والمعجنات المختلفة من جميع أنواع الحبوب المحلية وسيتم افتتاحه بعد استكمال التدابير والإجراءات القانونية لذلك
  2. يتم التنسيق مع كافة الجهات ذات لعلاقة بأنشطة المرأة والمساهمة بتسويق منتجاتها عن طريق المعرض الدائم في الاتحاد والمعارض والبازارات وسوق الخميس على مستوى المحافظات لتشجيعها على زيادة الإنتاج ورفع المستوى المعيشي
  3. رفع مهارات النساء الريفيات في الجمعيات من خلال المشاركة في تدريبهن على كافة المجالات المهنية والإدارية
  4. اعداد مشروع متكامل تحت مسمى (مشروع التصنيع الغذائي – الاتحاد التعاوني الزراعي – تجهيز – تدريب – تشغيل) وسوف يقدم للجهات المانحة بعد اقراره من قيادة الاتحاد التعاوني الزراعي.
  5. الاعداد والتنسيق والتشبيك مع الجهات ذات العلاقة ببرامج تدريبية مشتركه لرفع مهارات النساء فنيا وتمكينهم اقتصاديا للوصول الى الجوده العالية في المنتجات وتحسين فرص التسويق
  6. اعداد مقترحات مشاريع صغيره نموذجية مدرة للدخل تهدف الى رفع المستوى المعيشي للاسر الريفية مثل:
  7. مشروع اعداد برنامج (توزيع الفقاسان البيض للأسر الريفية الفقيرة) لتحسين دخل الاسر وضمان تغذية صحية والمشروع مازال قيد الاعداد والمراجعة
  8. اعداد برنامج تدريبي متكامل في مجال الحرف اليدوية العسقية ومازال المشروع قيد البحث لتمويل
  9. اعداد برنامج تدريبي لتدريب مدربات في مجال التصنيع الغذائي وهو قيد البحث لتمويل
  10. المشاركة مع اللجنة الزراعية ودائرة المشاريع   بالاتحاد في تشغيل تجارب حول عمليات التجفيف الشمسي لمنتج العنب والطماطم وتم التدريب عليها للكادر النسائي في الاتحاد وقد كانت النتائج مجدية وما زلنا في إطار التجارب لمختلف بقية المحاصيل الزراعية الغضة لتعميمها على بقية المحافظات
  11. التنسيق والمشاركة في اعداد ورشة تعريفية بقطاع المرأة في إطار الاتحاد التعاوني الزراعي مع الهيئة العامة للاستثمار تهدف الى الخروج بخطة عمل مشتركه للجهات ذات العلاقة بتنمية المرأة الريفية تحت إطار التشبيك لمشاريع تنموية مشتركة
  12. التنسيق المشترك مع الادارة العامة للمرأة الريفية بوزارة الزراعة والري في حالة تبني مشاريع مشتركة تهدف الى مشاركة النساء للنهوض بالتنمية الزراعية وزيادة الانتاج.      

المرأة الريفية دفعة قوية في تحقيق الأمن الغذائي من خلال العمل التعاوني الزراعي
  • 24 views
  • تم النشر في:

    مقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.